شفافية العقود

ما هي مطالب ائتلاف "انشر ما تدفعه"؟

يدعو الائتلاف إلى مزيد من الفحص العام للصفقات التي يتم توقيعها بين الحكومات وشركات الصناعات الاستخراجية. ويجب أن تكون العملية التعاقدية نفسها واضحة بالكامل من مرحلة تقديم العطاءات وحتى مرحلة منح المشروع لأحد الأطراف. كما أن محتويات التعاقد أو اتفاقية الإيجار أو الامتياز متاحة للاطلاع عليها بواسطة الشعب. ويسعى ائتلاف "انشر ما تدفعه" إلى تبني جولات واضحة وتنافسية في تقديم المناقصات، باعتبار أن ذلك هو أفضل إجراء وخيار مفضل بالنسبة لأنواع الصفقات التي يتم التفاوض فيها بشكل سري وتستخدمها بعض الدول.

ما هي التعاقدات؟

توضح التعاقدات والتراخيص واتفاقيات مشاركة الإنتاج، البنود التي توافق عليها شركة ما لتقوم باستغلال الموارد الطبيعية لدولة ما. ويمكن لهذه التعاقدات أن تحدد المدفوعات التي يجب أن تقدمها الشركة لتحصل على حق الاستغلال، وكذلك حصة الأرباح التي يجب أن تقدمها للحكومة. يمكنك الاطلاع على المزيد عن تفاصيل التعاقدات في كتيب الصناعات الاستخراجية.

لماذا يركز ائتلاف "انشر ما تدفعه" على التعاقدات؟

إن التفاوض بشأن التعاقدات هو نقطة محورية، إلى جانب سلسلة القيمة، يمكنها أن تؤدي إلى تدفق الأموال أو إلى فقدانها بسبب الفساد.  إن تزايد الشفافية في هذه العملية سوف يحد من فرص حدوث ذلك، لذا يمكن لكل المواطنين الاستفادة من بيع مواردهم الطبيعية.

وتحدد البنود المالية الواردة في التعاقدات المبالغ التي ستدفعها الشركات. ويستطيع المواطنون من خلال شفافية التعاقدات، تقييم ما إذا كانت الشركات تدفع ما يجب عليها دفعه أم لا.  كذلك، فإن نشر التعاقدات سوف يمنح المواطنين فرصة مراقبة الالتزام والتمسك بالتعاقد.

أما إذا ظلت التعاقدات غامضة، فإن المواطنين لن يكون لديهم وسيلة للتعرف على ما إذا كانوا يحصلون على صفقة عادلة مقابل مواردهم أم لا، ولن يتوفر لديهم طريقة للتعرف على أساليب إنفاق الأموال.

عمل ائتلاف "انشر ما تدفعه" على التعاقدات

يقوم ائتلاف "انشر ما تدفعه حالياً" بإطلاق حملة تهدف إلى إضافة شفافية التعاقدات إلى نطاق مبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية. وأطلقت مبادرة الشفافية مجموعة عمل إستراتيجية في صيف عام 2011 من أجل تسهيل النقاش حول الاتجاه المستقبلي للمبادرة. وكجزء من هذه المراجعة، يهدف أعضاء ائتلاف "انشر ما تدفعه" إلى إضافة شفافية التعاقدات إلى مبادئ ومعايير مبادرة الشفافية.

وعلى المستوى الإقليمي، اعتبر ائتلاف "انشر ما تدفعه" في أفريقيا شفافية التعاقدات جزءاً أساسياً من جدول أعماله خلال السنوات القادمة. ويشمل ذلك التعاون مع الأجهزة الإقليمية مثل بنك التنمية الأفريقي والاتحاد الأفريقي، وكذلك تعزيز تبادل الدروس المستفادة والخبرات بين الائتلافات الأفريقية. وتطلق العديد من ائتلافات "انشر ما تدفعه" حملة على المستوى المحلي من أجل الكشف عن التعاقدات.

من الذي قام بنشر التعاقدات؟

توضح الخريطة الحكومات التي قامت بنشر تعاقدات الصناعات الاستخراجية، كما تقدم روابط إليها. الدول ذات اللون الأزرق الداكن هي الدول التي قامت بنشر كل تعاقدات الصناعات الاستخراجية لديها عبر الإنترنت. الدول ذات اللون الأزرق الفاتح هي الدول التي قامت بنشر بعض التعاقدات فقط، أو قامت بتشريعات لنشر التعاقدات، ولكنها لم تقم بذلك بعد.

مازالت تلك الخريطة في مراحلها الأولية، لذا يُرجى إرسال بريد إلكتروني على العنوان apowell@publishwhatyoupay.org إذا اعتقدت أن بها أية أخطاء أو نقص.